منظمة التعاون الجنوبي واتحاد جامعات أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي يبرمان اتفاقية لتحويل التعليم في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي

مشاركة

كوماياغوا، هندوراس، 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2023: شارك سعادة الأمين العام لمنظمة التعاون الجنوبي، منصور بن مسلّم في الدورة التاسعة والتسعين للاجتماع العادي لاتحاد جامعات أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي (UDUALC)، وهي منظمة منتسبة ومؤسّسة لمنظمة التعاون الجنوبي (OSC).

وقد شارك في الاجتماع عدد من المسؤولين، بمن فيهم الدكتور روبرتو إسكالانتي، الأمين العام لاتحاد جامعات أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، والدكتور فرانسيسكو خوسيه هيريرا ألفارادو، رئيس الجامعة الوطنية المستقلة لهندوراس (UNAH)، وقادة الجامعات ومؤسسات التعليم العالي الناشطة في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، فضلا على السيّد كارلوس ميراندا كاناليس، عمدة كوماياغوا.

 وأثناء الاجتماع، أبرمت منظمة التعاون الجنوبي واتحاد جامعات أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي اتفاقية تعاون تهدف إلى تعزيز أسس التعاون بين المنظمتين ووضع استراتيجيات وإجراءات فعالة لتطوير  قطاع التعليم العالي في المنطقة وفي بلدان الجنوب العظيم ككل.

وتعتبر المشاريع الرائدة لمنظمة التعاون الجنوبي، على غرار إطار تعزيز التبادل بين الشباب والمناطق عبر التعليم (FREYRE)، ونظام معلومات الجنوب العظيم (GreSIS)، ومؤتمر الجنوب العظيم (ConGreS) عناصرا لا تتجزّأ من هذا الاتفاق، كما أنها تعكس مدى “الالتزام العميق بالتحوّل المزدهر والمستدام لمستقبلنا المشترك” وفقا لتعبير الأمين العام، سعادته منصور بن مسلّم.

وأضاف الأمين العام قائلا: “نحن لا نريد فقط التركيز على هذه المشاريع، لأنّه من الضروري استنباط سُبُل جديدة تلبّي احتياجات بلداننا الجنوبية، مثل إنشاء مراكز بحث تعالج مسائل محدّدة تشكو منها المجتمعات المحلية. وبهذه الطريقة، سوف نقدّم بدائل ملموسة لطلاّبنا لكيلا يعتبروا الشمال المنطقة الوحيدة التي تجيب عن الأسئلة الأساسية لواقعهم المحلّي والمباشر”.

وتؤكّد هذه الاتفاقية من جديد على مدى تمسّك منظمة التعاون الجنوبي بأعضائها المنتسبين وترمز إلى مرحلة مميّزة وجديدة من التقدم باتجاه إنشاء طريقة ثالثة للتنمية، من الجنوب، وللإنسانية.

قريبا

Très Prochainement

Pronto